king of forums
عزيزي الزائر ادا كنت تريد ان تجل في منتدانا , اضغط تسجيل
و ادا كنت عضوا فاضغط دخول



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تعرف على قوة عقلك الباطن5

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
james blunt
.
.
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 118
الأوسمة :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 13/06/2008

مُساهمةموضوع: تعرف على قوة عقلك الباطن5   الأحد 29 يونيو - 14:57

إليكم هذا التمرين ..
عند
ذهابكم إلى النوم .. اشعروا بأنكم ناجحين في كل ليلة و راضين .. وفي
النهاية ستنجحون في زرع فكرة النجاح في عقلكم الباطن .. احبائي لا يوجد
نجاح بدون السلام الداخلي ..


عقلكم الباطن و عجائب النوم

إنكم
تقضون ثلث حياتكم في النوم ، فالنوم يريحكم بعد يوم حافل بالاعمال والتعب
، والكثير من الناس يؤيدون النظرية التي تقول .. كلما تعبت أثناء النهار
كلما ارتحت أكثر في النوم ..

وهناك عملية
بناء تتم أثناء النوم ، حيث أن جسمكم ينمو وأعضائكم الحيوية تعمل و أنتم
نائمون .. والسؤال هنا هو .. هل العقل الباطن يتوقف عن العمل أثناء النوم
؟؟

لا .. فالعقل الباطن لا يستريح أبدا و لا ينام ، إنه دائماً نشط ، فهو يسيطر على جميع القوى الحيوية ..
قد يتسائل أحد منكم .. لماذا تحدث عملية الشفاء بسرعة أكبر أثناء النوم .. او لماذا أنسب وقت للايحاءات الذاتية قبل النوم ؟
والجواب هو .. لانه لا يكون هناك تدخل من جانب العقل الواعي ..
في
أثناء النوم .. قد تحلمون حلماً أن شخصاً يحذركم من شيء ، وقد أتى هذا
التحذير في شكل حلم ، هذا لان عقلكم الباطن يعرف كل شيء ، فهو يدرك ما
يدور حوله في العالم ..


ترى عندما لا تحصلون على نوم كافي ماذا تشعرون به ؟؟
بالتأكيد
تعرفون الجواب .. العصبية و الاكتئاب و الارق وعدم التركيز ..فالانسان
يحتاج ست ساعات نوم على الاقل ليكون في صحة جيدة ، وقد أكد الباحثون أن
الارق الشديد يسبق الانهيار العصبي في بعض الحالات ..

لذا
تذكروا أنه يتم شحنكم نفسيا أثناء النوم ، و أن النوم المناسب ضروري لجلب
السعادة و الحيوية لكم .. لذا احرصوا على الحصول على كفايتكم من النوم ..


عقلكم الباطن و المشاكل الزوجية

إن سبب كل المشاكل الزوجية هو الجهل بوظائف العقل وقدراته ..
في
كثير من الاحيان تتذمر الزوجة بسبب عدم اهتمام الزوج بها ، وكذلك الزوج
يتذمر من زوجته بسبب عدم فهمها له .. وهكذا يعيشون في دائرة التذمر و
النكد ، بعدها يكره كل منهم الاخر ، ويشعرون بالاستياء من بعضهم البعض ،
ويكرهون بعضهم ، وستزيد كراهيتهم مع الايام ..

هل تعلمون لماذا وصلوا إلى هذه المرحلة ؟؟
لانهم
لم يستخدموا عقلهم الباطن وقدراته العجيبة .. نعم .. فلو أن كل منهما توقف
عن البحث عن أصغر الاخطاء لبعضهما البعض .. و امتدح صفات شريك حياته
الحسنة .. لما وصل الامر إلى الكره ..

فعندما
تقول الزوجة إني أكرهه فهو لا يهتم بي سأخذ عقلها الباطن هذه العبارات
ويحققها لها .. وعندما يقول الزوج لقد يئست منها فهي كثيرة التذمر سأخذ
عقله الباطن هذه العبارات و يحققها له ..

لو
أنهما تغلبا على خلافاتهما من خلال المدح ، والنظر إلى الجوانب الايجابية
والصفات الحسنة في بعضهما البعض .. لأستطاعا أن يخرجا الغضب الذي بداخلهما
.. وأن يعيشوا بأفضل حال ..

وهناك خطأ كبير تقع فيه بعض الزوجات و الازواج .. وهو مناقشة مشاكلهم الزوجية مع الجيران أو الاصدقاء ..
لنفترض أن زوجة تقول لجاراتها .. بأن زوجها بخيل ويعاملها بقسوة ويكره أهلها ، ترى ماذا ستكون نظرتهم لهذا الزوج ؟؟
إن
هذه الزوجة عندما تناقش عيوب زوجها مع الاخرين ، وتشوه صورته .. فإنها
تخلق هذه العيوب داخل عقلها الباطن أولا .. ثم النصيحة التي سيقدمونها لها
ستكون خاطئة لانها متحيزة لها ..

عزيزتي الزوجة
تذكري أنه لا يوجد اثنان من البشر يعيشان تحت سقف واحد بدون خلافات و
مصادمات وفترات من التوتر .. حتى إن كانوا اخوات ودمهم واحد .. فما بالك
بإثنان قد يختلفان في الافكار و البيئات وغيرها ..

عزيزتي لا تناقشي أبدا مشاكلك الزوجية مع اي شخص سوى من أهل المشورة و الرأي السديد .. وابتعدي عن النقد وإدانة شريك حياتك ..
وأنت أيها الزوج .. احترم زوجتك و قدرها .. أظهر اعجابك وحبك لها ..بلا من الادانة و الانتقادات ..
لا تجعلوا الخلافات و التوترات تتراكم مت يوم إلى يوم .. تأكدوا من مسامحة بعضكم البعض و تصفية النفوس بينكم قبل الذهاب إلى النوم ..
إن
الطريق لبناء منزل هاديء مسالم وزواج ناجح سعيد هو استخدام صنبور الحب و
التقدير و الانسجام و الاحترام المتبادل .. والخوف من الله في كل منكما
الاخر ..



عقلكم الواعي وسعادتكم
لنبدأ حديثنا بهذا السؤال .. متى تشعرون بالسعادة ؟
ربما
يقول لي أحد منكم .. أشعر بالسعادة عندما يولد طفلي .. وقد يقول آخر ..
عندما تخرجت من الكلية .. وآخر قد يقول .. عندما حققت نجاحاً في مشروع ما
..

إذا أحبائي كل منكم له خبرات جعلته سعيداً ، ولكن رغم هذه الخبرات إلا أنها لا تعطي سعادة دائمة .. إنها سعادة مؤقته ..
قد يتسائل أحد ما .. متى تكون السعادة حقيقية دائمة ؟
أقول
.. طالما انك ترضي الله تعالى .. وتكن الحب و السلام و النية الحسنة
للجميع .. فإنك تقوم ببناء البنية الاساسية للسعادة لكل أيام عمرك ..

أحبتي هناك نقطة مهمة بشأن السعادة وهي .. أن ترغبوا بصدق في أن تكونوا سعداء ..
إن
ممكلة السعادة توجد في أفكارنا .. وفي مشاعرنا .. فعندما تقولون دائما ..
نحن سعداء .. فالخير و السلام الذي بداخلنا ننشره لمن حولنا .. وأننا نملك
الكثير و الكثير .. و نعرف قيمة النعم التي أنعمها الله علينا .. فهنا
الافكار التي تتكرر بانتظام تغوص في أعماق عقلكم الباطن و تصبح حقيقة ..
فالسعادة حالة روحية عقلية ..

وقد يختار الكثير من الناس الحزن بدل السعادة بترديد هذه الكلمات .. إن اليوم يوم أسود .. وكل شيئا سيصبح سيئاً ..
وهنا من يختار هذه الكلمات ..فإنه يجذب الحزن لنفسه .. وسيكون حزيناً .. متشائماً ..
قد يقول أحدكم .. لا استطيع تحقيق السعادة .. فدائماً تقف بوجهي العقبات !!
العقبات
موجودة داخل تفكيرك فقط .. تخاف الفشل من تحقيق هدفك .. أم تقلق من الرجوع
إلى الوراء ؟ إن هذا الخوف أنت صنعته بنفسك .. أبعد هذا التفكير عنك ..
وقل سأنجح إن شاء الله وإن فشلت فلا بأس فتأكد أن بعد الفشل يأتي النجاح
.. قل أنا ارتكب الاخطاء وأتعلم من أخطائي وسأعود لتحقيق هدفي من جديد و
سأنجح ..

هناك قصة رائعة .. عن حصان نفر عندما
اعترضته شجرة في الطريق .. وبالتالي في كل مرة يأتي الحصان إلى موقع هذه
الشجرة كان ينفر .. وفي يوم من الايام اقتلع الفلاح الشجرة .. ومع ذلط ظل
الحصان على مدى خمسة و عشرين عاماً ينفر كلما مر بموقع الشجرة السابق ..
فقد كان الحصان ينفر على ذاكرة الشجرة ..

اذا ثقوا في أنفسكم وستنجون .. وستكونون سعداء ..
إن
أسعد الناس من يتقدم دائماً إلى الامام و يمارس أفضل ما لديه .. دائماً
أفضلهم فن ممارسة الحياة و النجاح .. وإن أسعد الناس من يطيع الله ..
ويزرع في دنياه لاخرته ..



العقل الباطن و العلاقات الانسانية المنسجمة
هناك مقولة تقول .. الاحساس الذي تريد أن يشعر به الاخرون إزاءك .. عليك أولا أن تشعر به إتجاههم ..
بمعنى .. اعتقد في الناس ما تحب أن يعتقدوه فيك وعاملهم بالطريقة التي تحب أن يعاملوك فيها ..
أحبائي
.. لا تحكموا على الاخرين بما لا تحبوا أن يحكموا به عليكم .. كما أن
المقياس الذي تقيسون به الاخرين يقيسونكم به .. أي أن الخير الذي تقدمونه
للاخرين يعود عليكم .. والشر الذي تفعلونه يرجع عليكم ..

إن ما يقوله او يفعله لكم شخص ما لا يمكن حقاً أن يضايقكم أو يثيركم إلا إذا سمحتم له بذلك ..
إن
الطريقة الوحيدة لمضايقتكم تكون من خلال تفكيركم أنتم .. أقول لكم كيف ..
على سبيل المثال .. إذا غضبتم عليكم أن تمروا باربع خطوات في عقلكم ..

تبدأون
في التفكير فيما قاله لكم الشخص الذي أغضبكم .. ثم تقرروا أن تغضبوا .. ثم
تخلقوا عاطفة الغضب .. ثم تقرروا رد الفعل .. او ربما تتراجعوا وتكون ردة
فعلكم لطيفة ..

وبذلك التفكير و العاطفة ورد الفعل و العمل جميعها تحدث في عقلكم ..
هناك
نوع من الناس من الشخصيات الكارهة و المحبطة و المضطربة .. بعيدة عن
الانسجام مع الشخصية السوية .. وهؤلاء يكرهون المسالمين و السعداء و
المسورين .. وعادة ينتقدون ويدينون و يحطون من قدر هؤلاء الطيبين و
المخلصين معهم و الرحيمين عليهم .. ودائما يقولون لانفسهم .. لماذا هو
سعداء جدا و أنا بائس وحزين جدا ؟؟

احبتي قد
يصافونكم في حياتكم هذا النوع من الناس .. فاعلموا أنهم يريدون خفض
مستواكم إلى مستواه .. فهم يريدون أن يجعلوكم تعساء .. لذا لا تسمحوا لهم
بذلك .. لا تسمحوا لاي شخص بأن ينتزعكم من شعوركم الداخلي بالسلام و
الهدوء والسعادة .. عليكم ان تظلوا ثابتين هادئين غير مبالين بما يفعله
هؤلاء الاشخاص ...


وهناك نوع آخر من الناس
يحبون أن يحققوا مآربهم باستفزاز الاخرين أو إثارتهم .. او استعطاف
الاخرين بالبكاء وهذا ما يسمى بمهاجمة القلب ..

هؤلاء
الناس دكتاتوريين يحاولون استعبادكم و يجعلونكم تنفذون أغراضهم .. وهم
يقفزون على ظهوركم ليحققوا أهدافهم ..لذا كونوا حازمين وارفضوا الخضوع لهم
.. لا تشتركوا في إثمهم وأنانيتهم وارفضوا استحواذهم عليكم .. تمسكوا
بالحق .. وبأهدافكم ..

أحبائي تمنوا للاخرين ما تتمنوه لانفسكم .. وهذا هو مفتاح العلاقات الانسانية المنسجمة
كيف تستخدمون عقلكم الباطن في الصفح ؟

إن
التسامح مع الاخرين مهم من أجل تحقيق السلام العقلي و الصحة المتألقة ،
إذا كنت تريدون الصحة و السعادة فسامحوا كل شيء يتسبب في الاضرار بكم ..
سامحوا أنفسكم بجعل أفكاركم تنسجم مع القانون المطلق لعلقكم الباطن ..

إنكم لن تستطيعوا أن تصفحوا عن نفسكم تماماً حتى إذا سامحتم الاخرين أولا ..
ويؤكد
الطب النفسي الجسدي على أن التوتر المستمر و الاستياء وإدانة الآخرين
وعدائهم وراء الكثير من الامراض ابتداء من التهاب المفاصل إلى مرض القلب
.. وينظر الطب النفسي إلى هؤلاء المرضى الذين تعرضوا للضرر و سوء المعاملة
أنهم ممتلئون بالاستياء و كراهية هؤلاء الذين أوقعوا الضرر بهم وهذا سبب
لهم جراحاً في عقلهم الباطن ..

وهناك علاج واحد لهؤلاء ألا و هو ضرور إزالة هذه الجراح بالتسامح ..
وإن
العنصر الاساسي في فن التسامح هو الرغبة في التسامح .. ومسامحة من أساء
إليكم لا يعني بالضرورة أنكم تحبونه و تريدون التعاون معه .. فلستم مجبرين
أن تحبوه او تتعاونوا معه ..

وعلى ذلك ،
نستطيع أن نحب أناسا دون أن نرغبهم .. والحب يعني أن تتمنوا لمن أساء
إليكم الصحة و السعادة و السلام و السرور وكل مباهج الحياة .. وهناك شرط
واحد وهو الاخلاص .. سامحوا لاجل أنفسكم إن لم يكن من أجل من أساء إليكم
..

سأعرض عليكم طريقة بسيطة يكون مفعولها رائعاً في حياتكم إذا مارستموها ..
استرخوا
.. وفكروا في نعم الله عليكم .. وفي مباهج الحياة .. وكل منكم يكرر هذه
العبارة ..أنا اسامح وبحرية ( ثم اذكروا اسم الشخص الذي تريدون مسامحته )
أنا أبرئه عقلياً وروحياً ، أنا متسامح إزاء كل شيء ، إنني حر وهو حر ،
إنه شعور عجيب ، إنه يوم العفو العام ، إنني اسامح كل شخص آذاني و أضرني ،
و اتمنى له السعادة و الصحة و السلام و كل مباهج الحياة ، إنني أفعل ذلك
بحرية و سعادة ، إنني أسامح من أعماق قلبي ..

وكل
واحد منكم إذا فكر في الشخص الذي أساء إليه أو ضره .. ليقل .. سامحتك من
أعماق قلبي .. اتمنى لك السعادة والسلام و كل مباهج الحياة .. وليس ان
يقولها مجرد عبارات لا بل في اخلاص .. وسيجد بعد أيام قليلة انخفاض
التفكير في هذا الشخص او التجربة و يصبح التفكير اقل و اقل حتى يتلاشى
تماماً..

صدقوني شعور رائع تشعرون به عندما تسامحون الاخرين ..
إذا
قلت للأحدكم أخبارا سعيدة بشأن الشخص الذي أساء إليه او أخطأ معه أو خانه
.. فغضب .. فهذا يعني أن جذور الكراهية ما زالت موجودة في عقله الباطن ..
وأنه لم يسامحه بعد ..

لنفترض أن أحد ما كان
يعاني من آلام مبرحة بيده اليمنى منذ عام .. فإذا سألته بالصدفة ما اذا
كان ما زال يعاني من هذه الالام الان .. فسيقول لا .. أنا أتذكره ولكن
بدون ألم ..

وهذا ما يحصل مع الصفح .. عندما
تصفحون عن الاخرين باخلاص .. قد تتذكرون التجربة المؤلمة بالنسبة لكم لكن
بدون ألم .. أما اذا تذكرتم التجربة مع الألم .. فهذا يعني أنكم تخدعون
أنفسكم .. ولم تمارسوا جيدا فن التسامح ..
كيف يزيل اللاوعي العوائق العقلية ؟

سؤال نبدأ به حديثنا .. هل تعلمون كيف تتخلصون من عادة ما أو تكتسبون عادة ما ؟
العادة
هي وظيفة العقل الباطن ، فإذا تعلمتم مثلا السباحة و ركوب الدراجات و
قيادة السيارة وبفعل هذه الاشياء بتعمد و الشعور بها مراراً و تكراراً حتى
تترك أثر في العقل الباطن .. حينئذ تحدث هذه العادة اوتوماتيكياً من عقلكم
الباطن .. وهذا ما يسمى أحياناً بالطبيعة الثانية و التي هي رد فعل عقلكم
الباطن على تفكيركم و عملكم ..

إذا كانت لديك
عادة سيئة .. وتريدون التخلص منها .. عليكم أولا أن تعترفوا بوجودها فيكم
.. لا تتجنوا الاعتراف .. وإذا كانت لديكم الرغبة الحقيقة في تخليص أنفسكم
من أي عادة سيئة .. فإنكم قد تخلصتم منها بنسبة 50% .. فالرغبة الحقيقية
هي نصف العلاج ..

يجب أن تدركوا ان معاناتكم
سينتج عنها شيئ طيب .. يجب أن تدركوا ان قوة عقلكم الباطن تساندكم .. يجب
ان تتخيلوا فرحة التحرر ( من هذه العادة ) تنتظركم ..

هناك ثلاث خطوات سحرية .. تساعد كل منكم في التخلص من عاداته السيئة ..
الخطوة الاولى : استرخوا و ادخلوا في نوم ونعاس .. وهذه الخطوة تمهيد للخطوة الثانية
الخطوة
الثانية : خذوا عبارة صغيرة و كرروها مثلا عبارة ( انني أتخلص من هذه
العادة ) .ز ركزوا أكثر وامنعوا عقولكم من الشرود .. افعلوا ذلك لمدة خمسة
دقائق أو أكثر .. ستجدون استجابة عميقة ..

الخطوة
الثالية : قبل الذهاب إلى النوم .. مباشرة .. استرخوا و اغمضوا أعينكم ..
تخيلوا صديقاً لكم أو شخصاً تحبونه أمامكم .. وهو يقول ( تهانينا ) تخيلوا
الابتسامه على شفاته .. واسمعوا الصوت .. تخيلوا لمسة اليد ..كل شيء يبدو
حقيقياً .. اسمعوها مرارا و تكرارا حتى تحصلوا على رد الفعل المرضي لعقلكم
الباطن ..

_ _ _ _
كيف تستخدمون عقلكم الباطن في إزالة الخوف ؟
قيل أن الخوف هو العدو الأعظم للانسان ، فالخوف وراء الفشل و المرض و العلاقات الانسانية السيئة ..
قال
فيلسوف ( افعل الشيء الذي تخشاه و بذلك يصبح موت الخوف مؤكداً ) .. أي
مثلا عندما يخاف أحدكم الوقوف أمام جمع كبير من الناس .. فليفعل ذلك ويقف
أمامهم .. وبذلك يحارب الخوف الذي بداخله ..

عندما
تأكدون بايجابية أنكم ستتغلبون على مخاوفكم وتصلون إلى قرار حاسم في عقلكم
الواعي ..فبذلك تطلقون قوة اللاوعي التي تتدفق استجابة لطبيعة تفكيركم ..

هناك
نوعين من الخوف الخوف الطبيعي والخوف الغير طبيعي .. الخوف الطبيعي مفيد
..لانه بمثابة نظام انذار زودكم به الله عز وجل كوسيلة للحفاظ على النفس
.. أما الخوف الغير طبيعي سيء ومدمر .. فهو يسبب العقد النفسية ..

هناك وسلية بارعة للتغلب على خوفكم الغير طبيعي ..
لنفترض
أن أحد منكم يخاف الماء .. اذا كان يخاف من السباحة .. فليبدأ بالجلوس
لمدة خمسة دقائق أو عشرة دقائق .. ويتخيل بأنه يسبح بالفعل يشعر بالماء ..
وبرحركة ذارعيه و رجليه .. يتخيل ذلك حقيقياً .. ويكرر ذلك ثلاثة او اربعة
مرات يومياً .. وبالفعل هو يسبح عقلياً .. بعدها ليبدأ خطوة خطوة .. في
الدخول إلى حمام السباحة .. وليطلب مساعدة أحد اخوته أو أصدقائه الذين
يتقنون السباحة .. حتى يشعر بالامان ..

ويمكنكم
أن تطبقوا نفس الطريقة مع المخاوف الاخرى .. اعلموا ان الاشياء التي
تخافون منها ليس لها وجود فعلي فما هي مجرد أفكار في عقلكم .. والافكار
خلاقة .. أي أنتم تخلقونها بأنفسكم .. فلا يوجد شيء يستطيع جعلكم مضطربين
سوى أفكاركم أنتم .. لذا حاربوا مخاوفكم بشجاعة .. وتوكلوا على الله
واحتموا برعاية الله و حفظه ..


تم بحمد لله إنهاء الموضوع .. اتمنى أنكم استفدتم من هذه الدورة
ولا تنسوا معد الدورة من خالص دعائ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
aminegeo
نائب المدير
نائب المدير


ذكر
عدد الرسائل : 140
العمر : 27
الموقع : www.google.com
العمل/الترفيه : etudient
المزاج : toujourحاكمة
الأوسمة :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 12
تاريخ التسجيل : 17/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: تعرف على قوة عقلك الباطن5   الأربعاء 2 يوليو - 12:38

:bball: :bball: :bball: :bball: :bball: :bball: :bball: :bball:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
the dark lord
.
.
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 240
المزاج : good
الأوسمة :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 71
تاريخ التسجيل : 11/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: تعرف على قوة عقلك الباطن5   الأربعاء 2 يوليو - 12:48




I did not understand anything but what I understand the language Amanih
لم أفهم شيئا مما قلته ولكن أفهم اللغة اللمانية
Ich habe nicht alles verstehen, aber was ich verstehe die Sprache Amanih

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://king43.algeriaforum.net
shaoline



avatar

ذكر
عدد الرسائل : 215
العمر : 23
الموقع : http://shaoline.ahlamountada.com
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : خير منك
نسبة الخبرة :
الأوسمة :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 193
تاريخ التسجيل : 30/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: تعرف على قوة عقلك الباطن5   الأحد 26 يوليو - 16:03

merci
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shaoline.ahlamountada.com
 
تعرف على قوة عقلك الباطن5
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
king of forums :: المنتديات العامة :: علم ادارة الموارد البشرية - Human Resources Management-
انتقل الى: